مملكـة الجليد: اللورد والماسـة المفقودة | Frost Kingdom Series.
تم تركيب استايل جديد وحصري واخر المواضيع انتظرونا وها قد انطلقنا .. للاستفسار الرجاء مراسلة احد المؤسسين


أهلا وسهلا بك إلى Or-anime.
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم، إذا كانت هذه زيارتك الأولى للمنتدى، فيرجى التكرم بزيارة صفحة التعليمـــات، بالضغط هنا.كما يشرفنا أن تقوم بالتسجيل بالضغط هنا إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى، أما إذا رغبت بقراءة المواضيع والإطلاع فتفضل بزيارة القسم الذي ترغب أدناه.


صفحات الموضوعانتقل الى الصفحة : 1, 2, 3, 4  الصفحة التالية
شاطر

الثلاثاء مايو 03, 2016 1:33 pm
المشاركة رقم: 1

avatar

معلوماتي

العمر : 22
عدد المساهمات : 67
نظام النقاط : 1969
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 28/04/2016
الموقع : Jeddah, S.A.
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: مملكـة الجليد: اللورد والماسـة المفقودة | Frost Kingdom Series.


السـّلامُ عليكم ورحمة الله وبركاته.
طبعًا كنت واعدتكم بـ أرى انمي برواية، بس تركت الموقع ومابدأت فيها.
اليوم استبدلها بروايـة ثانية، سيكون الخيال فيها بعيد الحدود، ولربما تكون حدوده لامتناهية.

مقدمـة:


فـتحت عينيها، بكـُل كسل وتباطـؤ، وبـكل كـَرَّةٍ لفتحهـا يُـداعِبهَـا الضـوء، فـلا تقوى علـى اغـلاقـهَـا مـرةً أُخـرى.
جلسـتْ واستيقظتْ معـها خصلات شعـرها المُـتناثرة لتنسـدِلٓ على ظهـرها، مشيت الى النافذةِ شـاردَةَ الذهـن، فـما رفعتْ رأسـها إلا وقـد أبصـرتْ زُجـاج نافذة الغـُرفة وهـُو يعكـِسُ أشعـّة الشمـس اللطيـفةِ، التـي مـا طـال انتظـارهـا لـكمال شُروقهـا، فـتُشعرها بالدفئ بعد بـُرودةِ الليل.
فتـحتها فـتمايلـتْ الستـائر وتطايرت، لـم تقـوَ خصـلاتها على الثبـات، وتطايـرت لتنسجـم مع لون السِّتار بلونـهما الواحـد.
وعينـاها تعكـسان خـُضرة الأشجـار، وتتلـونان بلون أوراقهـا، عيناها اللتانِ ماعلم امرءٌ لونهـما، أمـام الأخضر تختلط زرقـتهما بلونـهِ، وأمـام المـُحيط تـُحيطهما زرقـةُ انعكاسـه فتـزدادانِ جـمالًا ورقرقـة، كـزبرجـد يعكس اقضـوء المنبثـق من فتـحه ضئيلـة في كهف مظلم، كـماسـةٍ وُضـعت في عينيّهـا وكـلؤلؤة في ظلمـة البحـار، وعجز القلم عن التشبيـه حينما تضع الورود امامهـا، وتظهـرُ صورتها على عينيها وكأنهـا لـوحةٌ تُـخالف الواقـع.
وفـي مُـداعبـةِ الهـواء لـمُقلتيها لـشُعُور عمـِيقٌ، أو قَـدْ كـَان كذلـك قبـل أن يقطعَ هُـدُوءهـا صـوت الرّصـاص المُـدوّي، ليـس أي صـٓوتٍ بـل صوت لا يسمـٓعُهُ من الأحيـاء إلا هـيَ...
صـوت يختـرقُ القـلب وإن لـم يكُن بـ دم، وإن لـم يرى أحد ما اخترق صدرهـا وأشعرهـا بالـمـوت المُـحتم، ألـيس هذا صٓوت استنجـادِهِ بـها؟..
"لا.. لن أفعـل!" ولا تـخُن ما عاهـدتهـا عليه أيهـا القلبُ، ولـكن الألم يُـراوغ ...
بِاتـتّ صريعـةَ مشاعـرٍ من وسـوسـهء الشياطيـنء وقهـر القلـب وألـم الفؤاد، لكن.. أليـست نفسـُـها من تختـارُ مصيرهـاء؟
•••

#تشويقة ...
ملحوظة:
المقدمة والرواية من تأليف جوان.







توقيع : BLOOD





الثلاثاء مايو 03, 2016 2:00 pm
المشاركة رقم: 2
عضو فعال
عضو فعال

avatar

معلوماتي

العمر : 19
عدد المساهمات : 432
نظام النقاط : 2574
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 30/04/2016
الموقع : Jeddah, S.A
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://telegram.me/iimzx
مُساهمةموضوع: رد: مملكـة الجليد: اللورد والماسـة المفقودة | Frost Kingdom Series.


ارائــكم تهمني ♥






توقيع : Wíntër ʚïɞ





السبت مايو 07, 2016 3:54 pm
المشاركة رقم: 3
زائر


معلوماتي

مُساهمةموضوع: رد: مملكـة الجليد: اللورد والماسـة المفقودة | Frost Kingdom Series.


كأني تخيلت اني علقت على هالموضوع   ؟؟؟
شكلي نسيت 
~~~~~~~~~~~~~
بصراحة مقدمة ساحرة   
ما عرفت من وين جبتي الكلمات خيال خيال خيال 
مبدعة في الادب انتي ما شاء الله عليكي   
حتى بالخواطر فنانة 
عيني عليكي باردة   
القصة لسع ما هي واضحة بس متشوقة لمعرفتها 
بإنتظار بداية الرواية   
ميرا اوني تشان
      







توقيع : زائر





الأحد مايو 08, 2016 12:40 pm
المشاركة رقم: 4
عضو فعال
عضو فعال

avatar

معلوماتي

العمر : 19
عدد المساهمات : 432
نظام النقاط : 2574
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 30/04/2016
الموقع : Jeddah, S.A
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://telegram.me/iimzx
مُساهمةموضوع: رد: مملكـة الجليد: اللورد والماسـة المفقودة | Frost Kingdom Series.


||+ الفصـل الأول - الجزء الأوّل +||
__________
اقتربت من الألمـاسه المعلقه بجدار الكهف، امسكت بها، لاتستطيع ان تـُخرجها من مكانـها، حـاولت أن تتشبـث بها فـتتراجع الى الوراء محاولةً لـِسحبها، ولكنهـا سقـطت على الأرض متخليـة عن المـاسـّة..
__________
استدارت للجهة الأخـرى، ظلـت تجري الى أن وصلت الى البـاب، فتحته.. ظلـّت ممسكة به لـِهـُنيهةٍ، خـرجت من الغـُرفة وأغلقته.
نـزلت عبر الدرج، لم تـُنه آخر خطواتها الا وقد أبصـرت عيناها أليـكس وهو يتناول الإفطار في تأمل.
استندت لـيانّا إلى طاولـة الطعـام لبرهةٍ، استقامت بظهرها وانتشـلت كوب الشـاي من بين الأكواب الفارغة.
جلسـت على الكرسي المجاور للنافذة؛ "ألـم يصـل بعد؟"
"ولـم السؤال، أتهتمين به؟ ومنذ متى كان هذا؟"
"أظـن أن من حقـّي أن أعـرف بدون أسـئلة فضوليـّة" قالتهـا بنبـرة تبـرُّم.
تنهد قائلًا؛ "سيـأتي غدًا مساءً"
ارتشف من كأس الشاي الأخضر، ابعده عن شفتيه ثم أردف قائلًا؛ "لا تظنّـي أن بـإمكانك الهروب منه، ستقابلينه حتمًا"
اتـّسعت عيناها بصدمة؛ "لكـن.."
"ألـم تهتمـّي قبل ثوانٍ لمجيـئه؟ ستقـابلينه فـَلِمَ تحـاولين الإنكار"
"أليـكس، لا أريد رؤية هـذا اللعين."
تنهد مـرّة أخـرى؛ "سأحـاول فعل ذلك.."
__________
نهضـت عن مقعدهـا؛"أليـكس.. أتـبصرُ ما نحـن عليه؟ إننـا أمـراء! ستصبـح يومًا ما ملكـًا، ولكـنه.." توتـرت لثوانٍ، بقـي كلاهما في صـمت، سرعان ما كسره أليـكس بنبرة حـادّة؛"لقـد قـُلْــتِهـا، أنـا أمير، لست ملكًا.."
ارتعشـت يدا ليـانـّا الصغيرتان؛"ستـصبـحُ ملكـًا بسببـه، أو قـد لاتصـبح.."
توقفـت لبرهة ثم استأنفـت؛"بسببـه".
تنهـد ثالثـةً؛"لقـد تعبـت من النقـاش عن هذا الكـلام.." توقف ثـمّ أكمل؛" ليـتَ لـي أن أحظـى بنعمـة النسيـان بشـأن هـذا الموضوع".
قالت ليـّانا بنفاد صبر؛"أكـرهُهُ، أكرههُ وبشـدّة!! لايبتغـي إلا جعلـك في العدم".
"أدرك هـذا، إنـّه.."
قاطعتهُ ليـّانا:"إنّـه حقير! إنـّه متسلط وباغٍ! إنـّه.. إنـّه.. طمـّاع"
"لكن، مالذي فعله؟ لم تكن تلك إلا خدعةً ما، واثقٌ بأنـّه ليس هو"
"ومالذي يضمن هذا لي؟" توقفت لثوانٍ، ثم أردفت "أشعر بالخوف"
"لا تقلقي، لقـد أقسـمتُ بأنـه لن يلمـس منكِ جارحًا، حتى موضع رأس الإبرة منـكِ" قالها بطريقةٍ جعلت ليانا تشـُكّ في صدقه.
بدت على شفتيها ابتسـامة باهتة، حائـرةٌ بين الابتسام أو العـُبوس..
___________
في إحـدى الهـادئة، كتـمٌ محـتم، ليـس بوسع "ثيودور ألفانس" سماع صوتٍ، ولا حتى صوت الريح تهـبّ عليه.. لا يكاد يتحرك ساكنٌ..
"أمـن أحدٍ هـُنـا؟" قالهـا صارخًـا بنبرة أشبـه بالخـُوف..
استقـرّت خطواتـهُ فجأة.. أردف لنفسـهِ بصوت خافت؛"مالذي جلبنـي إلـى هـُنا..؟"
أكمـل مشيـّه هـرولـةً، ترتعـش قدمـاه مع كُل خطوة.
"جـيّد أن أول مرّة أخاف فيها لايرانـي أحد" قالها بشبـه ارتياح.
بدأ أحد أعمـدة الإنـّارة يُخفِتُ ضوءهُ.. بدأ يُغلَق ويُفتَح.. انسـاب صـوتٌ حادٌ إلـى أذنيـه..
"أنـّا أراك هُـنا.." قيلت بصوت ثخين مثير للرعب..
"مـ..مـن تكون؟" قالها ثيودور بهـلع.
"أنـّا، قرينكَ ثيودور"
توسـّعت عيناه، حاول ان يجري، ولكن شيئًا ما يمسك بقدميه.
"لاتخـف! لن يؤذيك قرينك"
"أتمزح معي؟ من أنت؟" قالها بعد ان توقف عن الجري.
"انا روحـُك الأخرى، إنّـك مميز لأنـّك تملكُ روحين"
استيقظ وتوسعت عيناه؛"ماكان سوى حلمٍ، لا أزال هـُنا..اوه" امسك رأسهُ بتعـبٍ.
__________
اتجهـت ليانّا نحو غرفتهـا، ولكن رنين هاتف أخيها استوقفها لبرهة.
"ليـانّـا، لقد اتصل بي، هـل أرد؟"
"مـ..مـن هو؟ ثـ..ثيودو.." توقفت بعدم تصديق.
"سأجيب"
أجاب الطرف الآخـر.
"أهـلًا، اليكساندر؟ لقد وصلـت، اننـي في الغابـة العمياء"
توسـّعت عينا اليكس، وأجاب:"نـعم" توقف لبرهة.
اكمل بتوتر مصطنع - إرضاءً لأخته وتمثيلًا -: "قادم إلـيك، لاتتحرك سـ.." توقف عن الحديث.
انهى المكـالمة، وانطلقت ليانا لتثرثر.
"أليـكس، مالـذي قاله لك؟"
"قال انه قد وصل، وأنـّه في الغـابـةِ العمياء، إلـى أين آخذه؟ أآتي به إلـى المنزل أم ماذا"
"لاتـأتِ به!"
"لا أعلـم، أظـن أنّـه من الأحرى قدومه إلـى المنزل"
وقفت ليـانا، وعضـت على نواجذها.
"إلامَ ترمي؟"
"هـذا مايجب فعله، أعتـذر"
اتجـه إلـى خارج المنزل، تاركًا شقيقتـه تمتلـئ غيظًا.
__________
امتطى خيلـه شديد البياض، وانطلق إلـى المكـان كثير الاشجار الطِّوال.
"أظـنُّ أنـّه هنا"
أجاب الطرف الآخر من خلف خيله.
"نعـم، أنـا هنـا" قالهـا بنبره حياديـّة.
نزل عن خيـله تأدبـًا لضيفه، والتفت الى الخلف. رأى خيل ثيودور البنيـة خلف صاحبها، الذي كانَ واقفًا في فخر.
"أهـلًا بك سيد ألفانس." قالها محاكيًا لبرود ثيودور.
"كيـف حالك؟ سيد أليكساندر أوليفيِير، لقد افتقدت رؤيتك ياصاح"
كان أليكساندر أوليفيِير من احدى العشائـر الرَّاقيـة.*
"اه، نعم، فقدتني؟ نعم نعم، كنتُ بعيدًا" قالها بشرود.
أزاح ثيودور يده اليسرى عن جيبه، ولـوّح بها أمـام عيني أليـكس، الذي كان شاردًا عن الواقع.
"اوه، آسـف، ثيودور، تعال معي، سأستضيفك في منـزلـ.. أقصد في قصري"
"قصـرك؟" توقف لبرهة، وتذكـّر أن عشيرته فاحشو الثراء.
"اوه نعم، سأتبعـك، امتطِ خيلكَ وتقدّم"
"حسنًا، ولكن تذكر، الطريق شديد البعد"
امتطى أليكس وثيودور خيليهما، وابتدأ ثيودور الكلام.
"أليكـس، ألَمْ تكُن خيلك بنيـّة كهاتِهِ؟ أستغنيت عن السـابقة؟" تساءل ثيودور.
"اوه لا، لقد فقدتها خلال حربٍ بين عشيرتي وعشيرة سِرسـي"
"اوه صحيح، اندلعت حربٌ بينكما قبل سنتين، أي خلال وجودي في جزيرة سالفان*"
أجـاب أليكس بعدم تصديق: "أكـُنتَ في جزيرتهم؟"
"نعـم، منذ.. حسنًا، قبيل قدومهـم إليكـُم"
"هكـذا حدث، حسنٌ ماصنعت" توقف عن الكلام لبرهة.
لاحظ الاستغراب في عيني ثيودور السـَّوداوتين، فاستأنف كلامه موضّحًا.
"لقـد أخـّر قدومك إليهم قدومهم إلينا! لقد انشغلو بتضييفك كعادة السـِّرسان* وانت وصلت في بداية أيلـول.." توقف لثوانٍ.
"هـَل أتـو في أيلول؟"
أكمل أليكس باسترسال: "كانو يخططون في بداية أيلول للقدوم إلينا، ثم استأذنو منك أن يأتونا، فأُتيحت لنا فرصـة تجهيز المـُقاومة" قالها متجاهلاً تساؤل ثيودور.
توقف قليلًا، ثم أكمل؛"فيما عدا خيلي، لم نخسر شيئًا. رُبّـما عـِدّةَ جـُنودٍ"
كفّ ثيودور عن الرد، ولكن بعد دقائق من الصمت، انطلق ثيودور متحدثًا بأســىً؛"أليكساندر، لقد خسرت خيلي يومًا ما"
ابتسم أليكس متذكرًا الموقف. ظلّ صامتًا إلـى أن بدأ منظر الأشجار بالتلاشي.
"هاقد وصلنا، انزل عن خيلك"
أتى أحد الخدم - بعد أن تـخلـّى ثيودور عن خيله - ليأخـُذها حيثُ يفترض لها أن تنتظر صاحبها.
ترجـّل ثيودور خـلف أليكس بعد أن أشار له بأن يتبعهُ.
"ادخل، هذا هو مدخل القصر"
تبع ثيودور اليكس، كان المكان غايـةً في الجمال، حيث الطبيعة ورونقها تندمجُ مع فخامـة قصور الملوك..
"ثيودور، سأذهب لثوانٍ وأعود"
"حسنًا، اذهب" قالها ثيودور بدون أدنى تعبير على وجههِ.
نزلت ليـانا إلى المدخل، فرأت ثيودور.
قالت بارتعابٍ: "ثـ.. ثيودور؟ مـ.. مالذي أتى بك؟"
"لكِ أن تسألي أخاكِ"
"حـ.. حسنًا، اهلًا بك" قالتها بخوف، كُـلّها أملٌ بأن يأتي أليكس ليقف بجانبها.
"اشكـرُك" قالها بهدوء.
ظلت ليانا تفكر، مالذي سيحدُثُ؟ كانـتِ الأفكارُ تتصارع في ذهنها.
أتـى أليكس، أراد أن يفتح الباب، ولكنـّه امتنعَ عن مقاطعةِ اثنين احتسابًا لعادات عشيرته.
بقى واقفًا قليلًا، وبعد تفكيرٍ طرق الباب ودخل مباشرةً بدون انتظار قبولٍ. وخلفه اثنان من خدمهِ، استدعى كليهما، وأشـار للخدم بأن يسبقوهم لغـُرفة استقبالٍ كبيـرةٍ.
"تفضلا، سأذهب وأعود بعد قليل"
صُـدمت ليانا مما قاله، أحسـّت أنه لن يحميها منه، لكنها في نفس الوقت أحسـّت أنه يريدها أن تبقى معه وتكتشف حقيقته، رُغمَ ذلك، كانـتْ أفكارُها تتجـهُ إلى أنـّه سيقتلها. كانت تـُبالغُ بشـدّةٍ.. تفـكّرُ بسذاجةٍ.
ظل كلاهما صامتين، إلـى أن اتجهت نظراتُ ليانا إليه.
"ثـيـود.. أعني، سيد ألفانس"
"ماذا هناك".
"كُنت سوف أسـألك، منذُ متى وأنت تعرف أليكس؟"
"منذ أن ولدنا".
نظرت إليـه باستغرابٍ، فأجـاب سريعًا بعد أن لاحظ ذلك.
"لقد وُلـدتُ لصديقٍ لأبيكما، وعندما مات أبـي، فُـصلتِ عن أخيكِ، وعشتُ أنا مع أليكس ووالده وترعرعنا معًا في ساليندر لاند، بينما بقيتِ بمفردكِ مع والدتك هـُنا"
"إذًا لهذا فـُصِلْتُ عن أليكس" قالتها بشرود وهي تشدُّ على قبضتيها، وظهرت عليها علامات الحزن.
انطلق مُتكلّـمًا: "المهم أنـّه معكِ الآن" قالها بدون أي تعبير ينُمُّ عن الأسى أو التعاطف.
"أنـت لن تقتله، صحيح" قالتها بلا وعي.
أدركت ماقالته، وشـدّت على شفتيها.
التفـتَ اليها، كانت خائفةً حتى الموت من نظراته، لم يكن غاضباً، لكنها خافت أن يؤذيها.
"هل أنت متأكدة مما قلته للتو؟"
"ربمـا، لا أثـقُ بـأحد" ارتعشت بقــوّة لِمــَا هَذَت بِهِ. تخلـّت عن القُعُود، وذهبت لتبحث عن أليكس، كانت تحاول الهروب.
ظلّ ثيودور يتأملُ خطواتها إلـى أن خرجت من الغـُرفة.
بدأ يحدثُ نفسه: "تبدو هذه الفتاةُ ساذجة، فعلًا..".
__________
ملحقات:
*السِّرسان: أفراد قبيلة سِرسي.
*سالفان: الجزيرة التي يقطن فيها السِّرسان.
*أوليفيِير: عشيرةٌ من الثلاث الراقيـّة، والثلاث الرّاقون هم عشائر لاتميل للحـُروب، ستتوضح في الأجزاء القادمة، أفرادُهـا هم الألفـانُ.
-ملاحظــة: الأحداث من نسج الخيال، وكـُل عشيرة يتقارب اسمها مع اسم أفرادها واسم منطقتها.







توقيع : Wíntër ʚïɞ





الأحد مايو 08, 2016 2:15 pm
المشاركة رقم: 5
زائر


معلوماتي

مُساهمةموضوع: رد: مملكـة الجليد: اللورد والماسـة المفقودة | Frost Kingdom Series.


ووووووووووووووو رووووووووووووووووووعة   
بصراحة بارت  
مذهلـــــــــــــــة الاحداث شوي واموت حماس   
اش الابداع هذا 
الحين ابغى اعرف انتم الاثنين تكتبوها ولا ميرا اوني تشان بس ؟
شوشتوني   
بس البارت عنجد تحفة   
من كثر الخوف الي خايفته ليانا خفت معاها 
فجعتني مشاعرها 
توقعته مجرم ولا شي   
اف منها 
بس منجد هي ساذجة ولا منجد حصل شي   ؟
الاحدااث مررررة تحمس والبارت يثير التساؤلات 
بصررررررراحة ما اعرف اوصف اكثر   
بس لو سمحتم لو تبسطوا المعلومات شوي لانها شوي ما تنفهم وتتوه 
ممكن يعني تخلوا البارت الجاي مبسط ومفهوم اكثر  ؟
لا تخافوا فهمته والله   
بس للباقيين 
وشكررررررررررررررررا على البارت   
ومنتظرة الجاي على احر من الجمر 
متابعتكم   HARNES   







توقيع : زائر





الأحد مايو 08, 2016 2:24 pm
المشاركة رقم: 6
زائر


معلوماتي

مُساهمةموضوع: رد: مملكـة الجليد: اللورد والماسـة المفقودة | Frost Kingdom Series.


اي وانا عجبني اخوها على فكرة   
نفسي اكتشف شخصيته قريب   
يا رب تكون حلوة 
هههههه مررررررة متشوقة   
واتمنى ترجعي بسرعة ميرا اوني تشان لا تتأخري علي   
بس لا تخافي تشيتاندا مكفية وموفية ما شاء الله عليها 
لا تخافي انا بالانتظار حكون تمام بفضلها   


طبعا تشيتاندا تشان لا تاخذيه مدح   
لانه الكلام مو موجه لك ابد







توقيع : زائر





الأحد مايو 08, 2016 2:28 pm
المشاركة رقم: 7
عضو فعال
عضو فعال

avatar

معلوماتي

العمر : 19
عدد المساهمات : 432
نظام النقاط : 2574
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 30/04/2016
الموقع : Jeddah, S.A
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://telegram.me/iimzx
مُساهمةموضوع: رد: مملكـة الجليد: اللورد والماسـة المفقودة | Frost Kingdom Series.


هههههههههههههههههههههههههه هارنيز موتيني ضحك
شوفي الخاص بس.
ايوه احنا الثنتين يعني انا أألف والافكار من ميرو.
عرفتي
البارت الجاي الليله ان شاء الله.
بحاول اخلص كتابته بسرعة.







توقيع : Wíntër ʚïɞ





الأحد مايو 08, 2016 3:02 pm
المشاركة رقم: 8
زائر


معلوماتي

مُساهمةموضوع: رد: مملكـة الجليد: اللورد والماسـة المفقودة | Frost Kingdom Series.


كيـــــــــــااااااااا تحمست اكثر هالحين   
يا ويلك ما يكون جاهز    







توقيع : زائر





الأحد مايو 08, 2016 4:56 pm
المشاركة رقم: 9
عضو فعال
عضو فعال

avatar

معلوماتي

العمر : 19
عدد المساهمات : 432
نظام النقاط : 2574
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 30/04/2016
الموقع : Jeddah, S.A
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://telegram.me/iimzx
مُساهمةموضوع: رد: مملكـة الجليد: اللورد والماسـة المفقودة | Frost Kingdom Series.


بارت لعيون هارنيز عشان اعتذرلك ع سحبة اوّل Smile



||+ الفصـل الأول - الجزء الثـّاني +||
__________
خـرجـَتْ ليـّانـا من الغـُرفةِ، أغلقت البـاب، ثم التـَفّـتْ إلى الخـلْفِ فوجدت أليـكس أمامـها.
"أليكـس! أين كـُنت؟!"
"كـُنت.. تقصديـن لِمَ تأخـّرت؟ حسـنًا.."
"أيـّن كـُنتَ! لـِمَ تركتنـي معهُ!"
"ظننْتُ أنـّكِ قد تكتشفـينَ حقيقتـهُ"
"أكتشـِفُ ماذا؟ إنـّهُ فَـظٌّ!"
أجابها أليـكس بتأمـُّل؛"انطباعاتـكِ متوقـّعةً، ثيودور ليس مـِثْلـي أو مـثْلكِ، إنـّه مختـلِفٌ" توقـّفَ لِـبُرهةٍ، ثـُمَّ أردف؛"كثيـرًا.. كثيرًا جدًّا"
أنـْزلـت رأسها بـأسًى، ثـُمَّ احتـَدَّ صـَوتـُها؛"أليـكس، لقـد أصَبْتَ.."
رفعت رأسها، فتوسعت عيناها بغضبٍ، ثم أكملت؛"لـيس مثلي!"
اجتذبت ياقـةَ أليكس ليبتعد عن طريقها، ثمّ انطلقت تـُهرول إلى غـُرفتها.
بقـِيَ أليـكس متجمدًا، ثـُمَّ رتـّب ياقتـه ودخـل إلى الغرفة.
"ثـيودور، مابـِكَ؟"
"بـِي مالا أعلمـهُ، إنْ كـُنْتَ تدري، فأخبـرنِ"
جـَلسَ أليـكس إلى جِـوارهِ.
أكمل ثيودور كلامه؛"ما ماهـيَةُ أُختِكَ يا أليكس؟"
"مالذي تقصدهُ، هـِي بشرٌ مثلنا"
"أعنـي طـِباعها" بدت على كلماتـهِ نبرةُ الاستحقار.
"اوه، طـِباعُها؟ لـِنرى.. إن ليـانا شخصيـّةٌ قلقـةٌ، شكـّاكـةٌ.. رُبّمـا مـُتفائلة"
تمتم ثيودور؛"التفاؤل، يالـَبُـغضي لهذهِ الكلـِمَةِ.."
"حسنًا، هـِي صعبـةُ الوصفِ" توقـّف أليكس عن الكلام، واستبدله بكلامٍ في خفاهُ (مالـذي أعرفهُ أنا عن ليانا؟ لم أرها سـِوى لسنتينِ...)
"أليـكس، هـِي ساذجةٌ"
"ثيودور! لاتـُسـِئْ إلـى شقيقتي!" قالها أليكس بعصبيـّةٍ.
"اوه أنـت غاضبٌ الآن" قالها ثيودور بسـُخريةٍ.
"اخرس ياثيودور، انا لم أُزِحِ المجال لكَ لتسيء لها"
أغمض ثيودور عينيه لهـُنيهةٍ، ثم افتتحها آخـِذًا مدى بصرها إلـى يسارهِ.
فـُتح البـابُ، ودخـَل من لم يكن بالحسبان.
وقف أليكس وتحدّث متلعثمًا؛"ثيودور! ثيـ..ـودور انظر.. انـ.. هذا.."
رفع ثيودور رأسـّهُ لينظر لـهُ؛"أليكس، ألـكَ أن تسـ.."
توقف بصدمة؛"..ــكُت"
أمسك أليكس بيـدِ ثيودور، وشدّهُ بقوّةٍ.
سمـِعَ كلاهـُما صوت صيحةٍ مـُرعبةٍ، وكان ثيودور أدقّ في معرفـةِ الأصوات.
"إنها ليانا يا ألــِيكس!"
لم يأبـهْ أليكس لكلامـِهِ، وكـَسـَر الزجاج الذي يغطي إحـدى الصناديق المـُعلـّقة طوليـًّا في جدار الغـُرفة. أخذ السـّيف - الذي كان مغطـّىً بالتـُّرابِ - من داخلها.
"أهـْلًا بالتـُّراث، أهذا ماتتوارثونـَهُ أيُّـها الألفان؟" انطلق أحد المـُقتحمينَ للغرفـة متـكلّمًا بنبرةٍ ساخرةٍ.
كان الداخـِلون خمسـَةً مُمْسِـكينَ بسيـُوفهم، وكانـَت دروعهم متسخـةً بشدةٍ.
اطلــقَ أليكـس السَّيـف موجهـهُ لجـهةِ الرَّجـُل الـَّذي تقدَّم خمستهـُم.
"أتظنـُّون أنفسكـم أقـوياء؟ من الخطـأ دخـُولكم إلى قصري، أنتم براغيثٌ تـُلوِّثـهُ" قالها أليكس بـِتَقـَزُّزٍ.
"أتـَعِي هـَذَيـَانكَ؟" توقف قليلاً ثم قال؛"أليكس أوليفـيِير إذًا، لا أظـُنُّكَ راقيـًا" قالها القائد بذات النبرةِ السـّاخرة، وانطـلقَ جهـةَ أليكس بسيفهِ.
صدَّ أليكس السيفَ بسيفـهِ، وقال وهـُو يقاومُ قوّته؛"لقد توقف الرُّقـِيُّ عندك، لستَ إلا شـِرذِمـَةً يقفُ أمامي!" حاول التقـدُّمَ، كانَ قد أطلق جميع قـُوَّته فتراجـَعَ قائدهـُم إلى الخلف بعد أن أبعد سيفه عن أمامهِ.
غمز ثيودور لأليكس بعد أن وقف بجانبه، ثـُمَّ وجـَّهَ كلامـَهُ لقـائدهـم؛"خـَابَ ظنـّي في ظنِّ أنـَّكـُم رجالٌ اقتحمو غرفةً ما" قالها بلهجـةٍ حياديةٍ كعادته.
"من أنت آخـَرًا؟ أتحسبُ أنـَّكما كالآلـةِ شخصٌ يتكلم وشخصٌ يقاتل؟!"
"ليسـَتْ سـُخريةً البتـّةَ"
استلَّ ثيودور سيفـهُ للسَّمـَاءِ، وأطلقـَهُ في وجـهِ "مورجـَن" واقتربَ بـِهِ إلى أن التصقَ برقبـَته.
انطلقت صرخـةُ من خلفِ المقـتحمين؛"توقـَّف ياثيودور! ابتعد عنه"
التفت ثيودور وأليكس إلى جهةِ الصـَّارخ.
فوجـِئَ أليكس؛"ليـّانا؟"
"لـِمَ تـُدافعين عنه؟" قالها ثيودور بتعبيرِ اندهاشٍ.
"إنـَّهُ أحد أفراد عشيرةِ سـِرسـِي! لايجب أن تؤذيه ياثيودور!"
كانت عائلة ألفانس متعاقـِدةً بالهـُدنةِ مع عشيرةِ سـِرسـِي.
أبعد ثيودور سيفـَهُ عن مورجَـن؛"كـُنت سأقتلـكَ لولا اتفاقنا" قالها ثيودور بهدوء
اقترب أليكس من ليانا، وبدأ في مشاورتها.
"ليانا، لـِمَ صـِحتِ قبل قليلٍ؟"
أشارت ليانا إلـى ذراعها؛"لقد أقتحمو القصر على مرأىً منـِّي، حاولت منعهُـم، ولكنَّ مورجـَن قـد جرحني بطرفِ سكـِّينته"
التفت أليكس إليهم، ثـُم أعاد النظر إلى ليانا، اقترب من أذنِ ليانا، وبصوتٍ أخفتَ من ماقبله؛"مـَن فيهم مورجـَن؟" قالها أليكس بحقدٍ.
"مورجـَن سـِرسـِي، قائدهم الذي حاول ثيودور إيذائهُ" توقفت ليانا فجأة.
ارتعشت قليلًا، وتناثرت خصلات شعرها، وأكملت كلامها بقلقٍ؛"أليكس، أرجوكَ لا تُـؤذِهِ! على الأقـَلِّ حتـَّى يعودَ أبي"
"آهٍ، أكرهُ الهـُدنةَ وأكرهُ الحـُروب"
التفت أليكس إلـى مورجـن ثانيةً، ثـُم صاح راميًا سيفه عليه؛"اللعنـَةُ على كـُل العشائر!"
خرج أليكس من الغـُرفةِ تاركًا ليـّانا في صدمةٍ.
"ماكان يجـِبُ أن يقولَ هذا" قال ثيودور وقد عادت إليه نبرتهُ المعتادة غير الحاملــةِ لأيِّ تعبيرٍ.
انطلق مورجـَن جهةَ ليانا؛"أيتُـها الأميرةُ اللعيـنة، أشكركِ لإنقاذي منه"
خرج من الغرفة وتبعـهُ المـُقتحمون، وهبـّت ليانا بعصبيه؛"يالسوء اعتذاره"
__________








توقيع : Wíntër ʚïɞ





الأحد مايو 08, 2016 10:40 pm
المشاركة رقم: 10
زائر


معلوماتي

مُساهمةموضوع: رد: مملكـة الجليد: اللورد والماسـة المفقودة | Frost Kingdom Series.


اللـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــه حمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاس   !!!
اش الاثارة هذي كيــــــــــــــــاااااااااا بارت عنجد روعة   
انتم زفتات تعرفوا ؟
 تعرفوا تألفوا والله 
بس الحين ليه اقتحموا المكان وهم في هدنة وهل المفروض يسامحوهم 
وليه دخلوا اصلا   ؟؟؟
تصدقي اخوها خلاص حبيته    
مرة يخاف على اخته يجنن   
ابفى اخو كبير يا جماعة الخير !!! بس ابغاه زي اليكس << ههههههه اتشرط   
ثيودر شخصيته للان ما وضحت وحتى شخصية ليانا 
احسها خوافة بس يمكن حصل معاها شي   
وحاليا ما فهمت سالفة الماسة وشعور ليانا في بداية القصة
الحين ابغى اعرف اشياء كثيرة ااااااااااااااااااه   
السؤال الاهم ليه اقتحموا القصر ؟؟؟


مرررررررررررة شكرا تشيتاندا تشان   
متحمسة مرررررررة للبارت الجاي 
اي وكوني حددي اوقات نزول الرواية يعني مثلا يومين في الاسبوع وحدديهم اوكي
عشان اتحمس اكثر فاهمة 
ومرررة ثانية    شكــــــــــــــــــــرااااااً   


متابعتكم HARNES 







توقيع : زائر





الإثنين مايو 09, 2016 9:56 am
المشاركة رقم: 11
الادارة
الادارة

avatar

معلوماتي

العمر : 18
عدد المساهمات : 333
نظام النقاط : 2832
السٌّمعَة : 7
تاريخ التسجيل : 28/01/2016
الموقع : العراق
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://or-anime.forumarabia.com
مُساهمةموضوع: رد: مملكـة الجليد: اللورد والماسـة المفقودة | Frost Kingdom Series.


بسم الله
المقدمة رائعة تكشف عن كتاب رائعين (ليس مثل تلك البنت ههه) التشابيه جميلة و ليست قديمة
اهنئكم على هذه الرواية الرائعة


الجزئين لا بأس بهما كبداية الى الشخصيات
اليكس احس انه ملاك من الخارج شيطان من الداخل
ثيودور لديه صفة الغموض و الهدوء الموجودة لدى هاكيش و صفة التكبر ولو قليلا
البنت نسيت اسمها شكلها ساذجة جدااااا


لدي ملاحظة عند نشر الجزء او الفصل لا تجعلي الكتابة كلها بلون واحد
 و الاسماء لونيها بلون عيون الشخصية سيكون رائع







توقيع : JayDen Yoge





الإثنين مايو 09, 2016 11:14 am
المشاركة رقم: 12
عضو فعال
عضو فعال

avatar

معلوماتي

العمر : 19
عدد المساهمات : 432
نظام النقاط : 2574
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 30/04/2016
الموقع : Jeddah, S.A
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://telegram.me/iimzx
مُساهمةموضوع: رد: مملكـة الجليد: اللورد والماسـة المفقودة | Frost Kingdom Series.


اهلًا،
بالنسبة لهارنيز
الماسـة في كل فصل راح تتوضح قصتها
يعني بجيب طاريها مره كل فصل
بالنسبة لجايدين
تعجبني ملاحظتك
ولكن فكره الاسماء ماعجبتني من بداية الرواية
لاني حطيت المحادثات زي الفلم يعني عشان يكون تسلسل الاحداث افضل
يعني لمن يتكلمو مارح احط اسم المتكلم
مثال:
"أليكس، هي ساذجةٌ"
"ثيودور! لاتُـسـِئ إلى شقيقتي!" قالها أليكس بعصبية
هذا المثال يوضح ان الشخصية اذا كان في كلامها شيء اوضحه بعد الكلام وليس في بدايته
هذي الحركة ماشية في كل الروايات
عشان يبان كانه سيناريو لفلم
وليس مجرد رواية، اتمنى انك تكون فهمتني
وبالنسبة لـ"ليس مثل تلك البنت"
من تقصد!







توقيع : Wíntër ʚïɞ





الإثنين مايو 09, 2016 11:21 am
المشاركة رقم: 13
الادارة
الادارة

avatar

معلوماتي

العمر : 18
عدد المساهمات : 333
نظام النقاط : 2832
السٌّمعَة : 7
تاريخ التسجيل : 28/01/2016
الموقع : العراق
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://or-anime.forumarabia.com
مُساهمةموضوع: رد: مملكـة الجليد: اللورد والماسـة المفقودة | Frost Kingdom Series.


فهمت عليك 
هذيك البنت تعرف نفسهة نزلت بارت و سحبت علينا







توقيع : JayDen Yoge





الإثنين مايو 09, 2016 6:23 pm
المشاركة رقم: 14
عضو فعال
عضو فعال

avatar

معلوماتي

العمر : 14
عدد المساهمات : 375
نظام النقاط : 2572
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 06/05/2016
الموقع : فى ساحة المعركة وسط الدماء ♥~♥
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: رد: مملكـة الجليد: اللورد والماسـة المفقودة | Frost Kingdom Series.


واااااو القصة حماس وتحفة عجبتنى جداااا قرأت فصلين وماحستش بيهم خالص  drunken
البت باين عليها خوافة جدا ومتوترة دايما    عجبنى اخوها يهتم بيها جدا يا ريت أخويا يكون كدا احنا نتعامل كالأعداء واحيانا أسوء ربنا معايا  
اتمنى تنزلى البارت الجاى بسررررررعة انا على نااار    
اعتبرينى اول متابعة للقصة cyclops






توقيع : Naruto





الإثنين مايو 09, 2016 7:56 pm
المشاركة رقم: 15
عضو فعال
عضو فعال

avatar

معلوماتي

العمر : 19
عدد المساهمات : 432
نظام النقاط : 2574
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 30/04/2016
الموقع : Jeddah, S.A
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://telegram.me/iimzx
مُساهمةموضوع: رد: مملكـة الجليد: اللورد والماسـة المفقودة | Frost Kingdom Series.


هههههههههههههه شرف لي انها عجبتك
ان شاء الله تكون الرواية تنزل كل يومين فصل من جزئين
يعني امس نزلت جزئين اليوم مافي بكره انزل وهكذا.
تحياتي







توقيع : Wíntër ʚïɞ





الثلاثاء مايو 10, 2016 8:44 am
المشاركة رقم: 16
عضو فعال
عضو فعال

avatar

معلوماتي

العمر : 14
عدد المساهمات : 375
نظام النقاط : 2572
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 06/05/2016
الموقع : فى ساحة المعركة وسط الدماء ♥~♥
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: رد: مملكـة الجليد: اللورد والماسـة المفقودة | Frost Kingdom Series.


اوكى بالانتظار lol!






توقيع : Naruto





الثلاثاء مايو 10, 2016 11:22 pm
المشاركة رقم: 17
زائر


معلوماتي

مُساهمةموضوع: رد: مملكـة الجليد: اللورد والماسـة المفقودة | Frost Kingdom Series.


@JayDen Yoge كتب:
فهمت عليك 
هذيك البنت تعرف نفسها نزلت بارت و سحبت علينا
       
هيدوي !!!







توقيع : زائر





الأربعاء مايو 11, 2016 5:34 am
المشاركة رقم: 18
عضو فعال
عضو فعال

avatar

معلوماتي

العمر : 19
عدد المساهمات : 432
نظام النقاط : 2574
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 30/04/2016
الموقع : Jeddah, S.A
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://telegram.me/iimzx
مُساهمةموضوع: رد: مملكـة الجليد: اللورد والماسـة المفقودة | Frost Kingdom Series.


||+ الفصـل الثّـاني - الجزء الأول +||
__________
"ليـّانا" قالها ثيودور بقلق.
"ماذا هـُناك؟"
"اتشعـُرين بشيءٍ غريبٍ؟"
"مثلُ ماذا مثلًا؟"
ردّ ثيودور في نفسه؛(لمْ أخطئ عندما قلتُ أنـّكِ ساذجة)
__________
اقتربـت من المـّاسةِ مرة ثانية، ولمستها برفق.
"اخرُجـي من هُـناك، لاتكوني ساذجة، لن ينفعكِ أن تعلقي في هذا الجدار الحجري" قالتها مغمضةً عينيها، واقتربت من الماسة. فتحت عينيها فأبصرت انعكاسها على المـاسـّة.
"لمعانـُكِ ساحِـرٌ، ولكنّ هذا لن يخدعني" قالتها باهتمـامٍ لم يثبتْ صحّـةً لكلامها، وقد بدا المكـْرُ على عينيها.
__________
فـِي أحدِ القُـصورِ، في جزيرة سالفان.
"الجمالُ بعينهِ يقطُـنُ هنا" قالها جورج أوليفيِير لابنـِهِ.
"أبـِي، أستعُـودُ إلى ليّـانا؟ أم ستتركُـها هُـناكَ؟ إنّـها في أمسِّ الحاجةِ إليكَ!"
"إدوارد، هـَل تعلم من يعيشُ معها هـُناك؟"
"أليكس.. الشَّيطانُ ذاكَ، اكشفْ لهُ أنـّه ليس ابنك! واحفظِ ابنتكَ منهُ!"
"اقترِبْ بـِأُذنكَ إلي"
اقترب إدوارد من أبيه، فبدأ يهمسُ له؛"لقد خـَرَقَ السِّرسانُ القوانين، كما عُـهِدُو.. وأليكس هو الشَّـيطانُ الوحيدُ القادِرُ على تدميرِهِـم، أعني من بين عشيرتِـنا المُـسالمَةِ" قالها جورج بنبرةٍ متباهيةٍ.
"لوحدِهِ؟"
"هُـنالِكَ ليانا، عليها أن تَـكتسِبَ قُـواها من ماستهـا المفقودةِ اللعينةِ، أليكس السَّببُ في فقدها لها! يالهُ من.." توقف جورج أوليفيِـير عن الحديثِ.
"أبي! بـِمَ تهـذي! ليـّانا هي الماسـّة! وهي المفقودةُ من بين يديكَ!" قالها إدارد بغضبٍ.
"إدوارد! كيفَ تجـرُؤُ على أن تتفوّهَ بأنّي أهذي! اخـرُجْ من قصري أيُّـها اللعينُ! اذهَـبْ واتبع أخاكَ ولتصبح ملعونًا بعدهُ! حتـَّى أنت لست ابني، فاغرُب عن ناظري!" قالها جورج بعد أن تخلـّى عن مقعدهِ.
"لـكَ هذا، لكنّـي سأكشـِفُ من منّـا ابنُـك ياجورج" قالها إدوارد باستحقار، وذهب خارج القصر.
__________
نظـَرَ أليكس إلى النَّـافذةِ.
ظـلَّ كلامُ ليّـانا يتكررُ على مسامعهِ؛"على الأقـلّ حتى يعودَ أبي"
انطلق الكَـلامُ من ثغرهِ خافتًا؛"هَـل أبي هـُو جورج؟ هل ذاكَ القاسـي أبي؟"
"يُـعقَلُ هذا يا أليكس، أنت قاسٍ مثلهُ" قالها ثيودور من خلفهِ مـُباشرةً.
كانا يتكلمان على مـسمـعٍ ومرأىً من ليّـانا، كانت تقِـف خلفَ الباب تختلسُ السَّمع.
"ثيودور، أتـظُنُّ أني أشبههُ؟"
"رُبَّـما يكون ذلك، من يدري ماورثتَ من أبيكَ"
"اوه ثيودور، أنسيت أنّـي قلت لك، أن إدوارد قـد صـدّق أنهُ ابنه؟"
"أليكس! إدوارد ليس أخًا لي! إنّـهُ ابن جورج أيضًا"
"اوه لاتغضب، ليسَ يُـشبهنا بشيءٍ، لكن، ربَّـما يُـشبهُ ليانا"
"إن كانت ليانا مثله، فهي ليست حمقاءَ كما ظننتُ" قالها ثيودور بخيبةٍ.
توسّـعت عينا ليانا، ودخلت عليهما الغُـرفة في انعدامِ لباقـةٍ.
"مالـذي تتفوهان به! أتعنيانِ أنّ إدوارد ليس أخي! إن كنتُ متخذةً أخًا بينكما، فسأختارهُ عوضًا عنكَ يا أليكس!"
صُـدِمَ أليكس من كلامها، وظلّ ثيودور ينظر إليها بملل.
"ليّـانا! هل شربتِ الكثير من الكحول؟ تبدينَ لاواعيـةً اليومَ!"
"بـل إنّـي بأكملِ وعييَ اليومَ يا أليكس، أتظـُنُّ أني سأسكُـتُ عن ذمِّـكَ لأخي؟ وحتى إن لم يكُنْ أخًا لي، فإنـَّهُ قد عاشَ معيَ أكثر منكَ!" قالتها وهي تتعرقُ بشدَّةٍ وتتنفسُ سريعًا.
أمسـك ثيودور بكتفها برفقٍ؛"ليّـانا، هـوِّن عليكِ!"
"لـن أهدأ! بل وسأخرجُ من هذا القصرِ! سأذهبُ إلى أبي! سأعيشُ معه ومع إدوارد براحةٍ بعيدًا عن هذا الوغد" قالتها بسرعـةٍ، ثم غفت على ذراعِ ثيودور.
"أرهقتِ نفسك" قالها ثيودور بتعبٍ.
"ثيودور، خُذها إلى أبي، سافِـر إلى سالفان"
"أخشـى أن أسيء التعامُـلَ معها" تنهد ثيودور، وحملها بين يديه، وخرج من الغرفةِ.
"اللعنـةُ عليكِ وعلى أبيكِ ليانا" قالها أليكس بعد أن خرجا من الغُـرفة، غيرَ عالمٍ بمن استمع ماقالهُ.
ضحك ثيودور بخفةٍ؛"واللعنـةُ عليكَ أيها الشَّيطانُ"
اتجهَ خارج القصرِ، وأسندَ ليانا إلى أحد المقاعد خارج بابِ القصر، في الحديقةِ الخارجية لهُ.
"ثيودور، هل هذا أنتَ؟ مَـ.." توقفت قليلًا، وأمسكـتْ يدهُ بخفةٍ.
"خُـذني إلى سالفان، أرجوكَ ثيودور" قالتها بتوسُّـلٍ.
أحـسّ ثيودور بشعورٍ غريب، لم تترجَّ ليانا أحدًا قبل هذا، حسب ما قالهُ أليكس له.
"سـ.. سأفعل ذلكَ" قالها ثيودور متوترًا، ثُـم أكمل؛"اتبعيني ياليّـانا".
أمسكت ليّـانا بيده. وهمس ثيودور لنفسه؛"إنّـها ترتعشُ، ويداها شديدتا البرودة"
ساعدَ ثيودور ليّـانا لتركبَ الخيل، ثم صعدهُ ليجلسَ أمامها.
"ليّـانا، مابكِ؟" قالها قلقًا.
أنزلت ليّـانا رأسها، ثم رفعته بعد بُرهةٍ، والصقت رأسها على جنبهِ بظهرهِ.
"ثيودور، لِـمَ أُعذَّبُ هكذا؟" قالتها بكـآبةٍ، وقد أطلقت الحُـزنَ من قلبها، وانطلقت دموعها تسيل على خدَّيها.
"ليّـانا!" التفت إليها، ورأى عينيها تدمعان أمامهُ.
ظلّ كلاهُما صامتين، وبعد دقائق، استدار ثيودور بوجههِ إلى الخلف، ورأى القصرَ بعيدًا عنهما. كان الجميعُ حولهما من أهـلِ القريةِ يشاهدانِ ليّـانا بدهشةٍ.
سمِعَ ثيودور - بسمعهِ القوي - كلامَ النَّاس حوله.
"انظري يا أختِ! إنها الأميرةُ ليّـانا! هل يعقل أنها تزوجت؟"
احمـرّت وجنتاهُ، ونظرَ إلى ليّـانا وهِـي تنظر إليه باندهاش.
"مـ.. ماذا هُـناكَ ليّـانا؟" قالها بتوتر، وبدأ يتعرقُ وجههُ.
أشارتْ ليّـانا بعينيها إلى الورى من حولها.
التفتَ إلى الأمام، وتنهـَّدَ بخفَّـةٍ.
مـرَّتِ الثوانِ، وتجاوزا القريةَ وحَـرَسها، أصبح المكانُ خاليًا من البشر، كان الهُـدوء يعُـمُّ المكان.
بدأت ليانا بالسُّـعالِ، التفَّ ثيودور إليها، وفي عينِ لحظةِ التفاتهِ خـَّرتْ على ظهرهِ مغشيًا عليها.
"ليانا؟ مابكِ؟ ليانا!" ظلّ ينظرُ إليها بقلقٍ. أوقف خيله، ونزلَ عنها بعد أن حملها على ظهرهِ. أجلسها إلى إحدى الأشجار، وظلَّ ينظـرُ إليها خائفًا.
فتحت عيناها ببطء، فسارعَ ثيودور يكلمـها؛"ليّـانا، أبِكِ شيءٌ؟"
"ثيودور، لا أظنُّ أنني أستطيعُ أن أكملَ الرِّحلة.."
"ولكننـا على خيـ.."
قاطعتهُ ليانا قائلةً؛"دعني أرتاحُ قليلًا"
"إذًا فسنبيتُ هُنا"
"لكن أين.." توقفت ليانا.
"لقد أتيتُ بكُـلِّ شيء، لاتقلقي بشأنِ ذلكَ"
ابتسمـت ليانا لهُ، بينما هُـو ينصُـبُ خيمته.
ظلّـت تُـراقبـهُ وهُـو يُشعِـلُ النّـار، وتساءلت؛"ثيودور، مالذي عناهُ أليكس بكلامه؟"
"اوه، اقتربِ من النَّـارِ وتدفئي، وسأخبركِ"
جلست إلى جوارهِ.
"ليّـانا، لقـد عنـى أن إدوارد ليس ابنَ جورج، أي أنّـهُ ليس أخاكِ، وذا ماعارضتهُ عليهِ، لكنـكِ لم تأبـهِ لما أردتُ نُـطقهُ، واقتحمـتِ الغُـرفةَ اقتحامَ مورجن"
"بخصوصِ مورجـن، هل ذهب؟" قالتها ببرود.
سـمِعَ كلاهـما حفيفَ الأشجـار بالجوار.
"ليستْ هذهِ ريحًا، بل هو شخصٌ ما. ادخلـي إلى الخيمةِ سريعًا"
أمالت رأسها بالموافقـة، ودخلت إلى الخيمةِ سريعًا.
__________







توقيع : Wíntër ʚïɞ





الأربعاء مايو 11, 2016 12:19 pm
المشاركة رقم: 19
عضو فعال
عضو فعال

avatar

معلوماتي

العمر : 19
عدد المساهمات : 432
نظام النقاط : 2574
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 30/04/2016
الموقع : Jeddah, S.A
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://telegram.me/iimzx
مُساهمةموضوع: رد: مملكـة الجليد: اللورد والماسـة المفقودة | Frost Kingdom Series.


||+ الفصـل الثّـاني - الجزء الثّـاني +||
__________
تمايلت الشـُّجيراتُ للجانبينِ، وخرج منهُـما مورجَـن حاملًا سيفهُ.
"مورجـَن؟ مالذي أتى بكَ" قالها ثيودور عاقدًا حاجبيه.
"ماذا؟ أنتَ كُـنت في.. أنا.. مالذي أتى بكَ أنتَ إلى هُـنا!"
"ماشأنـُكَ بي؟"
"عينُ شأنكَ بي أنتَ أيها الملعـ.."
أمسـك ثيودور بياقتهِ، وشدَّها إليه بقوةٍ.
"لاتقترِبْ من هُـنا وإلا مارضيتَ ماسيحلُّ لكَ" قالها غاضبًا.
أبعدهُ عنه، وظهرت على رقبتـهِ آثارُ شدَّةٍ قويةِ.
"تعالَ يامورجـن، ما لكَ أن تخترق القوانين؟ أتَقتحـمُ القصر وتدَّعي الهدنـة؟ لست إلا جبانًا ذليلًا!"
قالها ثيودور، واستل سيفه رافعـهُ عاليًا، وبدا الخَـوفُ واضحًا على وجهِ مورغـَن.
"لا تُـفرغهُ في سروالكَ مُـرهبًا يامورغـن، ستموتُ هنا وسألوثُ يديَّ بدمكَ."
"لا تفعلهـا! أرجـ..." قاطعهُ سيفُ ثيودور قاطعًا رأسه.
تناثرت قطرات الدَّمِ إلى الأنحاء ولامست إحداهن شفتي ثيودور.
بصقَ ثيودور على الأرض؛"دمٌ فاسد!"
خرجت ليانا من الخيمـةِ خائفـةً، لم تُصدِّق ما أمامها، وانطلقت تجري إلى الجثـَّة.
عارضها ثيودور فاصطدمت بـهِ.
"ثيودور! مالذي فعلتهُ!" قالتها خائفةً.
أطفأت الريَّـاح الشَّديدةُ وقطراتُ المطرِ النّـار، واحتـكّـتِ الأوراق على الأشجارِ ببعضهـا، وابتدأت خيلُ ثيودور تصهِلُ.
"ليـانا، سنذهـُبُ من هذا المكانِ، لئـن رآنا أحدٌ نبيتُ بجانبِ جثَّـةٍ، فـ.." توقف قليلًا، ثم تنهّـد قائلاً؛"لنذهب بسرعةٍ"
جمعا رِحالهـما، ووضعاها أعلى الخيل. دنا ثيودور من الأرض معطيًا ليانا ظهرهُ؛"ليانا، سأحملـكِ، أنتِ لم ترتاحِ بعدُ"
"لكـ.." قاطعها ثيودور سريعًا؛"بسُـرعةٍ!"
تنهّـدت بقوةٍ، وحملها ثيودور على ظهرهِ.
__________
هبَّت ماريـان إلى ابنتها، وابتسمـتِ ابتسامةً حزينةً.
"حُـريٌّ بكِ أن تفهمي، أنتِ الماسـةُ عوضًا عنها"
"أمّـي، من هِـيَ ليانا؟" قالتها كريستي ذات الخمسةِ سنواتٍ بنبرةِ حيرةٍ.
"هِـي أُخـتكِ الكبرى، لكنها ماتتِ الآن" قالتها بنبرةٍ تشككِ في صدقها.
"لا أظن هذا يا أمي"
"ولِـم ذاكِ؟"
"أشعر بشيء غريبٍ، أشعرُ أنها حيّـةٌ ولكنها ليست بخير"
قالت ماريان في نفسها؛(ليانا وكريس، تختلفانِ صحيحٌ لكنهما.. يشعـرانِ بالحقيقةِ دائمًا) ارتعشت الأم، ثم اتجهت بنظراتها خارج النافذة المرصَّـعةِ بالألماسِ.
"أمـّي أنا جائعة"
"سأنادي الخادم لكِ يافتاةُ"
__________
ظـلّ يتأملُ السَّـكاكين المعلقـةَ في الغُـرفة، جذبتِ انتباههُ سلسلـةٌ لمّـاعة.
"هذهِ.. ماسـةُ..." توقف، وتوسعت عيناه، وابتسم ماكرًا.
"هذهِ ماسـةُ ليانا! هذه الماسّـةُ المفقودة نعم سأدمر سالفان بها!" قالها بنبرةٍ متوحشـةٍ، بدا متعطشًا للدماء. لطالما كرِهَ أُختهُ لأنها أقـوى منـّهُ.
__________
"ثيودور، أنزلني لقد تحسّـنتُ"
أنزلها ثيودور عنه، وأردفت لكلامها؛"هُـنا أحـدُ الموانئ، دعنا نأخـذ يختًا ونذهبَ بـهِ إلى سالفان"
أمالَ لها رأسـهُ بالموافقـةِ.
مرّ الوقتُ، وكسر ثيودور حاجز الصمت بينهما؛"هـذا هو"
__________
اعتذر ان البارت قصير، بإذن الله الفصل الثالث بيجي ضربة وحدة مرة طويل لعيونكم Smile







توقيع : Wíntër ʚïɞ





الأربعاء مايو 11, 2016 3:44 pm
المشاركة رقم: 20
عضو فعال
عضو فعال

avatar

معلوماتي

العمر : 14
عدد المساهمات : 375
نظام النقاط : 2572
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 06/05/2016
الموقع : فى ساحة المعركة وسط الدماء ♥~♥
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: رد: مملكـة الجليد: اللورد والماسـة المفقودة | Frost Kingdom Series.


والله انتى بخيلة بخل لا يصدق وتسمى هذا بارت لمصلحتك يكون البارت الجاى طويل وإلا.... Twisted Evil Twisted Evil Twisted Evil
وبالنسبة للطالما كرِهَ أُختهُ لأنها أقـوى منـّهُ. كان مين إللى يتكلم ومين اخته study study






توقيع : Naruto





الأربعاء مايو 11, 2016 4:53 pm
المشاركة رقم: 21
عضو فعال
عضو فعال

avatar

معلوماتي

العمر : 19
عدد المساهمات : 432
نظام النقاط : 2574
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 30/04/2016
الموقع : Jeddah, S.A
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://telegram.me/iimzx
مُساهمةموضوع: رد: مملكـة الجليد: اللورد والماسـة المفقودة | Frost Kingdom Series.


اااااااا نااروتو-تشان لاترفعيلي ضغطي!! تعبت عالبارت وطلع قصير اشسويلك -_-
هذا اليكس بس نسيت اكتب اسمه كنت مستعجله احطلكم البارت !!!!!!!!







توقيع : Wíntër ʚïɞ





الأربعاء مايو 11, 2016 8:29 pm
المشاركة رقم: 22
عضو فعال
عضو فعال

avatar

معلوماتي

العمر : 14
عدد المساهمات : 375
نظام النقاط : 2572
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 06/05/2016
الموقع : فى ساحة المعركة وسط الدماء ♥~♥
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: رد: مملكـة الجليد: اللورد والماسـة المفقودة | Frost Kingdom Series.


لا تتعصبى علي كل ده عشان بقول الحقيقة Twisted Evil






توقيع : Naruto





الأربعاء مايو 11, 2016 9:28 pm
المشاركة رقم: 23
عضو فعال
عضو فعال

avatar

معلوماتي

العمر : 19
عدد المساهمات : 432
نظام النقاط : 2574
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 30/04/2016
الموقع : Jeddah, S.A
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://telegram.me/iimzx
مُساهمةموضوع: رد: مملكـة الجليد: اللورد والماسـة المفقودة | Frost Kingdom Series.


ههههههههههههههههههه ماعصبت ماحب اعصب
ان شاء الله امهلوني اقل من اسبوع واخلص الفصل.
اريقاتو قوزايماشتا.







توقيع : Wíntër ʚïɞ





الأربعاء مايو 11, 2016 10:39 pm
المشاركة رقم: 24
زائر


معلوماتي

مُساهمةموضوع: رد: مملكـة الجليد: اللورد والماسـة المفقودة | Frost Kingdom Series.


...
تلخبطت
الحين مين الشرير بالقصة ومين الطيب ؟؟؟
مررررررررررة تشوشت القصة كلها افكار ما شاء الله
رووووووووعة 
بس الحين اليكس اشبه كانت تصرفاته غريبة اش الحكاية 
اااااااااااااه ودي افهم كل شي 


بارت رااااائع 
مشكورة ومنتظرة القادم بفارغ الصبر 
وملاحظة : ترا الرواية فيها لعن كثير 
لو سمحتي غيري اللعن بألفاظ ثانية في البارتات الجاية 
مثل : " تبا لك ليانا "







توقيع : زائر





الخميس مايو 12, 2016 3:54 pm
المشاركة رقم: 25
عضو فعال
عضو فعال

avatar

معلوماتي

العمر : 19
عدد المساهمات : 432
نظام النقاط : 2574
السٌّمعَة : 3
تاريخ التسجيل : 30/04/2016
الموقع : Jeddah, S.A
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://telegram.me/iimzx
مُساهمةموضوع: رد: مملكـة الجليد: اللورد والماسـة المفقودة | Frost Kingdom Series.


اوه هارنيز هذي لفظه عاديه تقريبًا بكل الروايات :3






توقيع : Wíntër ʚïɞ





صفحات الموضوعانتقل الى الصفحة : 1, 2, 3, 4  الصفحة التالية



الــرد الســـريـع
..






تعليمات المشاركة
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة


الساعة الآن .


تنويه هام : الادارة ليست مسؤولة عن اي عملية تبادل دون علمها